logo
الفنان محمد ثروت يشارك في احتفال جامعة عين شمس باليوم العالمي لغسيل الأيدي للسنة الثالثة على التوالي

احتفلت كلية الطب جامعة عين شمس باليوم العالمي لغسيل الأيدي بمركز التدريب وتطوير التعليم تحت رعاية أ.د محمود المتينى عميد كلية الطب ورئيس مجلس إدارة المستشفيات الجامعية بالجامعة، بحضور أ.د سامية عبده جرجس نائب مدير مستشفيات جامعة عين شمس ومدير الوحدة المركزية لمكافحة العدوى، والفنان محمد ثروت، وممثلين عن منظمة الصحة العالمية بمصر، ومجموعة من أطفال مرضى أمراض أنيميا البحر المتوسط، وبمشاركة لفيف من تسعة دول أفريقية من الصومال والسودان وكينيا وغينيا وأثيوبيا ونيجيريا  وتونس وتنزانيا وموريشيوس، وعددا من أعضاء هيئة التدريس بالكلية ، وبعضا من طلاب كليتي الطب والصيدلة .

وقد شملت فاعليات الاحتفال مجموعة من المسابقات الرياضية منها ماراثون للدرجات انطلق من كلية الطب وصولا إلى منطقة مصر الجديدة وكذلك مباريات كرة القدم الخماسية بالإضافة إلى إقامة ندوة تثقيفية حول كيفية مكافحة أمراض العدوى و خلال كلمته أكد أ.د محمود المتينى أن كلية الطب أصبحت الداعم الرئيسي للمعهد الإقليمي للتعليم الطبي في مصر وترعاه في مختلف البلدان الأفريقية .

مؤكدا السعي الدائم للتواصل مع نظرائنا في البلدان الأفريقية في مجال مكافحة أمراض العدوى .

وأشار إلى أن كلية الطب تقيم هذه الاحتفالية للعام الثالث علي التوالي.

ومن جانبه قال الفنان محمد ثروت أنه سعيد بما تقدمه مستشفيات جامعة عين شمس وأنه فخور بما وصلت اليه كلية الطب وأنه متابع جيد لأخبار الكلية ويعلم أنه لازال هناك المزيد من التقدم والازدهار في مجال مكافحة أمراض الدم وأنه مستعد أن يدعم مستشفيات الجامعة دائما طالما هناك شيء تقدمة الجامعة نسعد ونفخر به جميعا.

وأوضحت أ.د سامية عبده أنه من أبرز نجاحات مستشفيات جامعة عين شمس هو افتتاح مستشفى المسنين الجديد واستكمال ترميم طابقين كاملين بقسم جراحة القلب.

كما اهتمت المستشفى بصيانة المباني ورفع مستوى كفاءة الأفراد والأطباء والأمن لكي يتناسب التطوير مع من ينفذه بأعلى مستوى.

وعلى هامش الاحتفالية تم تكريم أطفال أمراض الدم من المصابين بأنيميا البحر المتوسط والتقاط الصور التذكارية معهم لإدخال مظاهر البهجة والفرحة على قلوبهم.

وخلال اليوم تم تكريم فريقي كرة القدم ورعاية الشباب بكليتي طب وصيدلة عين شمس في جو ملئ بالسعادة والبهجة من جانب السادة الحضور.